تعرض لكسر في قفصه الصدري وجمجمته: مأساة الطالب معاذ أحمد نظمي في أحداث جامعة البحرين

معاذ 1

لم تكن أحداث الأحد 13/03/2011م الدامي لتفرق بين شاب صحيح وآخر معاق، لقد كان كل من يختلف مع مرتكبيها هو معرّض للهجوم وهدف مشروع لاعتداءاتهم.

من هؤلاء الضحايا الطالب معاذ أحمد نظمي طالب فى جامعة البحرين من ذوي الاحتياجات الخاصة، لديه ضمور في عضلات الساقين، وهو مريض بمرض القلب.

جاء الخبر إلى والده كالصاعقة حين أخبره هنديّ بأنه ولده معاذ أصيب في الجامعة وهو الآن في مستشفى السلمانية، فهرع الأب إلى المستشفى ليلقى هناك أشد المعاناة حتى يصل إلى ولده لأن السلمانية كانت في ذلك الوقت محتلة من قبل المعارضة، وبعد مشقة ليست بالهينة وصل الأب ليجد ولده في الطوارئ وهو مازال مغمىً عليه.

وتبين للوالد أن ولده اعتدت عليه مليشيات المعارضة ضرباً وسحلاً ولكماً بالعصي والأسياخ و بالسكاكين دون رحمة بحجة إنه (مجنس), ونتيجة هذا الاعتداء تعرض لإصابات بليغة في جسده وحدث له كسر في القفص الصدري وفي الرجلين وتعرض لطعنات في الرأس كسرت بسببها جمجمته وحدث له نزيفٌ في المخ، وما زال حتى يومنا هذا يخضع للعلاج النفسي والعضوي على نفقة والده الموظف البسيط ذي الدخل المحدود متنقلاً في سبيل علاجه بين مستشفيات البحرين والسعودية والأردن.

فيديو يظهر مدى وحشية الاعتداء على الطالب معاذ

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s