الخطف يطال ناشطات العراق.. بعد صبا المهداوي اختفاء ماري محمد

أعرب المركز الخليجي الأوروبي لحقوق الإنسان (مقره لندن) عن قلقة من اختفاء الناشطة العراقية ماري محمد، وهي إحدى المشاركات في الاحتجاجات واشتهرت بمساعدة المعتصمين الذين يطالبون بإسقاط النظام وتحسين الظروف المعيشية المتردية.

ان الناشطة مفقودة منذ اكثر من أربعة أيام، وتعد ماري ثاني ناشطة تختفي منذ انطلاق المظاهرات مطلع الشهر الماضي.

كانت المسعفة صبا المهداوي أول ناشطة تختفي ولا يزال مصيرها مجهولا حتى الآن، حيث اختطفت في 2 نوفمبر الجاري حيث نفذ العملية مسلحون مجهولون يستقلون 3 سيارات في بغداد، بحسب شهود عيان، وهناك اتهامات بأن ميليشيات موالية لإيران تقوم بتنفيذ هذا العمليات.

وما زال الغموض يلف مصير العراقيين الذين وصل عددهم إلى نحو 26 بين ناشط ومتظاهر فضلا عن وجود نحو 400 معتقل بين ناشط ومتظاهر ومدون في جنوب ووسط البلاد، بحسب مصادر أمنية عراقية، قالت إن العدد تقريبي وقد يكون أكبر من ذلك.

يدعو المركز الخليجي الأوروبي لحقوق الإنسان السلطات العراقية إلى الكشف عن مصير المهداوي وبقية المختفيين قسرا، حيث اختطافهم يأتي في إطار حملة لإسكات حرية التعبير في العراق.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: